الملك لله الواحد القهار
http://www.tarooti.net/upfiles/lyW69609.gif

الملك لله الواحد القهار

بقيادة الاه العرش رافع السماء باسط الارض- هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤ احد
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 ( الخلق الحسن)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
العمر : 44
الموقع : http://night1.mam9.com

مُساهمةموضوع: ( الخلق الحسن)   السبت سبتمبر 22, 2018 2:38 am


( الخلق الحسن)

عن ابي الدرداء رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه واله وسلم قال:
(ما من شيء أثقل في ميزان المؤمن يوم القيامه من خلق حسن
وان الله يبغض الفاحش البذيء)
زاد في روايه : وان صاحب حسن الخلق ليبلغ به درجة صاحب الصوم والصلاه .
رواه الترمذي
.................................................. ...............
عن ابي هريره رضي الله عنه :سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم
عن اكثر ما يدخل الناس الجنه؟
فقال ( تقوى الله وحسن الخلق )
وسئل عن اكثر ما يدخل الناس النار ؟
فقال (الفم والفرج ) . رواه الترمذي
..............................................
ذالك لان معظم الذنوب والمعاصي سببها الخوض في الباطل والتدخل فيما لا يعني ،
والنبي صلى الله عليه واله وسلم يقول
من حسن إسلام المرء تركه مالا يعنيه ).
وقال(من كان يؤمن بالله واليوم الاخر فليقل خيرآ او ليصمت)

وقال عز وجل (كل نفس بما كسبت رهينه الا اصحاب اليمين .............الى اية
( وكنا نخوض مع الخائضين).
وهذا يدل على اهمية الانتباه لما نقول والا فمصيرنا الى النار كما قال عز وجل
(فما تنفعهم شفاعة الشافعين)
.................................................. .............
وقد قيل للقمان الحكيم عليه السلا م :
ألست لقمان الراعي ؟ قال بلى ...قيل فبم بلغت مابلغت ؟
أي من الحكمه وحسن الحديث ،وحلاوة المنطق
قال (بصدق الحديث ، واداء الامانه وترك مالا يعنيني ).

فأحفظ لسانك ايها الانسان ....... لا يلدغنك انه ثعبان
كم في المقابر من قتيل لسانه......... كانت تهاب لقائه الشجعان
.......................................
وقال النبي صلى الله عليه واله وسلم يوما لعمه العباس
(يعجبني جمالك)
فقال العباس: وما جمال الرجل يارسول الله ؟ قال ((( لسانه ))).
................................................
عن ابي هريرة رضي الله عنه ان النبي صلى الله عليه واله وسلم قال :
((كرم المؤمن دينه، ومرؤته عقله، وحسبه خلقه)
رواه ابن حبان وقال الحاكم صحيح على شرط مسلم.
وان العلاء بن الشخير رضي الله عنه ان رجلا اتى النبي صلى الله عليه واله وسلم
من قبل وجهه
فقال يارسول الله
ايالعمل افضل؟ :فقال (حسن الخلق)
ثم اتاه عن يمينه ، فقال أي العمل افضل ؟: قال (حسن الخلق)
ثم اتاه عن شماله فقال :يارسول الله أي العمل افضل ؟:فقال (حسن الخلق )
ثم اتاه من بعده ، يعني من خلفه فقال يارسول الله أي العمل افضل ؟
فألتفت اليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال
(مالك لا تفقه ؟ حسن الخلق هو ان لا تغضب ان استطعت )
...................................
عن ابي امامه رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(( انا زعيم بيت في ربض الجنه لمن ترك المراء ، وان كان محقآ ، وبيت في وسط الجنه لمن ترك الكذب ، وان كان مازحآ
وبيت في اعلى الجنه ،لمن حسن خلقه ) رواه ابو داود والترمذي وقال حديث حسن .
(ربض) مجلس في الجنه وهو ادنى من المنزلتين .
.................................................. .
يقول عز وجل في كتابه الكريم مادحآ نبيه :
(وانك لعلى خلق عظيم )
ويقول عليه الصلاة والسلام :
( انما بعثت لأتمم مكارم الاخلاق ) رواه الامام احمد والحاكم .
وقال ايضآ
( ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والاخرة ). رواه الطبراني .
ويقول
( ان من احبكم الي واقربكم مني مجلسآ يوم القيامه أحسنكم اخلاقآ ) رواه الترمذي.
..............................................





وقال النبي صلى الله عليه واله وسلم قال لأبي ذر ،:
( يا ابا ذر الا ادلك على خصلتين هما اخف على الظهر ، واثقل على الميزان من غيرهما )
قال : بلى يا رسول الله :
قال (عليك بحسن الخلق ، وطول الصمت ، فوالذي نفسي بيده ما عمل الخلائق بمثلهما).
رواه الامام احمد.

وقال : ان الفحش والتفحش ليسا من الاسلام في شئ وان من احسن الناس اسلاما
احسنهم خلقا . رواه الامام احمد والطبراني .

وقال النبي صلى الله عليه واله وسلم لابي ذر :
( اتق الله حبثما كنت واتبع السيئة الحسنه تمحها وخالق الناس بخلق حسن )
رواه الترمذي .

وقالت ام حبيبه رضي الله عنها :
يارسول الله المرأة يكون لها زوجان ، ثم يموت فتدخل الجنه هي وزوجاها لأيهما تكون
للاول او للاخر ....:؟
قال (تخير أحسنهما خلقا كان معها في الدنيا يكون زوجها في الجنه
،يا أم حبيبه ذهب حسن الخلق بخير الدنيا والاخره ) رواه الطبري .

وقال : (اكمل المؤمنين ايمانآ أحسنهم خلقآ ، وخياركم خياركم لأهله ). ابو داود والترمذي .
.................................................. .............

ورسول الله صلى الله عليه وسلم هو قدوة الناس جميعا في
الأخلاق والآداب .
فكان يقول ( وان أعفو عمن ظلمني ، وأعطي من حرمني ، واصل من قطعني )

"""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""""
عن النواس بن سمعان رضي الله عنه قال سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن البر والإثم فقال البر حسن الخلق والإثم ما حاك في صدرك وكرهت أن يطلع عليه الناس


وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما قال لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم فاحشا ولا متفحشا وكان يقول إن من خياركم أحسنكم أخلاقا

) وعنها {يعني عائشة رضي الله عنها} قالت سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن المؤمن ليدرك بحسن الخلق درجة الصائم والقائم
(صحيح) رواه أبو داود وابن حبان في صحيحه والحاكم وقال صحيح على شرطهما ولفظه إن المؤمن ليدرك بحسن الخلق درجات قائم الليل وصائم النهار
(حسن لغيره) رواه الطبراني من حديث أبي أمامة إلا أنه قال إن الرجل ليدرك بحسن خلقه درجة القائم بالليل الظامىء بالهواجر
2644 (صحيح) وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الله ليبلغ العبد بحسن خلقه درجة الصوم والصلاة
رواه الطبراني في الأوسط وقال صحيح على شرط مسلم
2645 (حسن صحيح) ورواه أبو يعلى من حديث أنس وزاد في أوله أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا
2647 (صحيح) وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن المسلم المسدد ليدرك درجة الصوام القوام بآيات الله بحسن خلقه وكرم ضريبته
رواه أحمد والطبراني في الكبير ورواة أحمد ثقات إلا ابن لهيعة
الضريبة الطبيعة وزنا ومعنى
رواه أبو داود واللفظ له وابن ماجه والترمذي وتقدم لفظه وقال حديث حسن
2649 (صحيح) وعن جابر رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحسنكم أخلاقا الحديث
رواه الترمذي وقال حديث حسن
2650 (صحيح) وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ألا أخبركم بأحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة فأعادها مرتين أو ثلاثا
قالوا نعم يا رسول الله
قال أحسنكم خلقا
رواه أحمد وابن حبان في صحيحه
2651 (صحيح لغيره) وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا أخبركم بخياركم قالوا بلى يا رسول الله قال أطولكم أعمارا وأحسنكم أخلاقا
رواه البزار وابن حبان في صحيحه كلاهما من رواية ابن إسحاق ولم يصرح فيه بالتحديث
2652 (صحيح) وعن أسامة بن شريك رضي الله عنه قال كنا جلوسا عند النبي صلى الله عليه وسلم كأنما على رؤوسنا الطير
ما يتكلم منا متكلم إذ جاءه أناس فقالوا من أحب عباد الله إلى الله تعالى قال أحسنهم خلقا
رواه الطبراني ورواته محتج بهم في الصحيح وابن حبان في صحيحه
(صحيح) وفي رواية لابن حبان بنحوه إلا أنه قال يا رسول الله فما خير ما أعطي الإنسان قال خلق حسن
ورواه الحاكم والبيهقي بنحو هذه وقال الحاكم صحيح
على شرطهما ولم يخرجاه لأن أسامة ليس له سوى راو واحد كذا قال وليس بصواب فقد روى عنه زياد بن علاقة وابن الأقمر وغيرهما
2653 (حسن) وعن جابر بن سمرة رضي الله عنهما قال كنت في مجلس فيه النبي صلى الله عليه وسلم وسمرة وأبو أمامة فقال إن الفحش والتفحش
ليسا من الإسلام في شيء وإن أحسن الناس إسلاما أحسنهم خلقا
رواه أحمد والطبراني وإسناد أحمد جيد ورواته ثقات
2654 (حسن) وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما أن معاذ بن جبل رضي الله عنه أراد سفرا فقال يا نبي الله أوصني قال اعبد الله لا تشرك به شيئا
قال يا نبي الله زدني
قال إذا أسأت فأحسن
قال يا نبي الله زدني قال استقم وليحسن خلقك
رواه ابن حبان في صحيحه والحاكم وقال صحيح الإسناد
2655 (حسن لغيره) وعن أبي ذر رضي الله عنه قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تمحها وخالق الناس بخلق حسن
رواه الترمذي وقال حديث حسن صحيح
2656 (صحيح لغيره) وعن عمير بن قتادة رضي الله عنه أن رجلا قال يا رسول الله أي الصلاة أفضل قال طول القنوت
قال فأي الصدقة أفضل قال جهد المقل
قال أي المؤمنين أكمل إيمانا قال أحسنهم خلقا
رواه الطبراني في الأوسط من رواية سويد بن إبراهيم أبي حاتم ولا بأس به في المتابعات
2657 (صحيح) وعن عائشة رضي الله عنها قالت كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول اللهم كما أحسنت خلقي فأحسن خلقي
رواه أحمد ورواته ثقات
2658 (حسن لغيره) وروي عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن أحبكم إلي
أحاسنكم أخلاقا الموطئون أكنافا الذين يألفون ويؤلفون وإن أبغضكم إلي المشاؤون بالنميمة المفرقون بين الأحبة الملتمسون للبرآء العيب
رواه الطبراني في الصغير والأوسط
2659 (حسن لغيره) ورواه البزار من حديث عبد الله بن مسعود باختصار ويأتي في النميمة إن شاء الله حديث عبد الرحمن بن غنم بمعناه
2660 (حسن صحيح) وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا وخياركم خياركم لأهله
رواه أبو داود والترمذي واللفظ له وقال حديث حسن صحيح
(حسن) والبيهقي إلا أنه قال
(صحيح) وخياركم خياركم لنسائهم
والحاكم دون قوله وخياركم خياركم لأهله
ورواه بدونه أيضا محمد بن نصر المروزي
2661 (حسن لغيره) عن أبي هريرة رضي الله عنه أيضا قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
إنكم لن تسعوا الناس بأموالكم ولكن يسعهم منكم بسط الوجه وحسن الخلق
زواه أبو يعلى والبزار من طرق أحدها حسن جيد
2662 (صحيح لغيره) وعن أبي ثعلبة الخشني رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن أحبكم إلي وأقربكم مني في الآخرة محاسنكم أخلاقا
وإن أبغضكم إلي وأبعدكم مني في الآخرة أسوؤكم أخلاقا الثرثارون المتفيهقون المتشدقون
رواه أحمد ورواته رواة الصحيح والطبراني وابن حبان في صحيحه
2663 (حسن صحيح) ورواه الترمذي من حديث جابر وحسنه لم يذكر فيه أسوؤكم أخلاقا
وزاد في آخره قالوا يا رسول الله قد علمنا الثرثارون والمتشدقون فما المتفيهقون قال المتكبرون
الثرثار بثاءين مثلثتين مفتوحتين هو الكثير الكلام تكلفا
والمتشدق هو المتكلم بملء شدقه تفاصحا وتعظيما لكلامه
والمتفيهق أصله من الفهق وهو الامتلاء وهو بمعنى المتشدق لأنه الذي يملأ فمه بالكلام ويتوسع فيه
إظهارا لفصاحته وفضله واستعلاء على غيره ولهذا فسره النبي صلى الله عليه وسلم بالمتكبر


_________________
 لا عجب ان كان المضافين ( ١٠٠٠ ) او اكثر 
فالغايه دائما 
اثبات وجود الرقم (١ )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://night1.mam9.com
 
( الخلق الحسن)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملك لله الواحد القهار :: نجـــــــــــــــوم الارض والسماء :: نجم النجوم العملاق ( محمد بن عبد المطلب ) :: صاحب الحقوق-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: