الملك لله الواحد القهار
http://www.tarooti.net/upfiles/lyW69609.gif

الملك لله الواحد القهار

بقيادة الاه العرش رافع السماء باسط الارض- هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤ احد
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 اااااه من الما لم يفهم معناه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 134
تاريخ التسجيل : 09/08/2010
العمر : 44
الموقع : http://night1.mam9.com

مُساهمةموضوع: اااااه من الما لم يفهم معناه   السبت سبتمبر 22, 2018 9:27 pm

[١:٤٤ ص، ٢٠١٨/٤/١٢] ‪‪+٩٦٦ ٥٠ ٨٣٦ ٥٦١٦: كيف النجاة من الفتن
هذا سؤال يراود كثيرا من الناس
خاصة القلوب التي تسعى باخلاص لله
والعقول التي تفهم معنى كلام
النبي محمد صلى الله عليه وسلم
صابها عجز في النجاة ويأس في التغيير
 
الامر الاول
اما الأعلان واصدار الفتن منهم
وخروجهم عن الحاكم
 
وهذا ينافي السنه النبويه وخروج
عن نهج النبي صلى الله عليه وسلم
ولا يحمد عقباه لا دنيا ولا اخره
 
والامر الاخر
 واما الصمت والصبر
والوقوع في امر لا يحمد عقباه
من ضياع لتعاليم الدين الحنيفيه
........
ان العين تبصر حال الامه الاسلاميه
ولكنها تستغرب وتستنكر وتستعجب
ولم تعد تدمع لتكرار الامر امامها
فتبلدت
 
وان القلب ليحزن
لما آل اليه الوضع ولم يبقى
من دين المرء الا قول لا اله الا الله
فان عارض اقتتلت الامه
وان سكت ضاعت الامه
..........
اليأس ظاهر في تربية الابناء
والنتائج واضحه من مطالب
الجيل القادم
........
تبديل الحال اصبح يقيناً محال
.........
إذاً خذوها من الاان لا تكن الفتن
على يد احد منكم
فإن شاء ألله الاصلاح فهناك
من هو اهل لهذا الأمر دون فتن
 
كل الذي عليكم ان تكون قلوبكم رافضه فقط
لكل منكر ولكل عمل نهايته
نصر لعدو الله وهو الخسران المبين
.........
ان الذي اصابكم اعجب من العجب نفسه
الا تنظرون كم انتم مسلمون
مستسلمون لغير الله
لا تظنو ان بيدكم شي
لان من يفهم كلامي هو فقط
من سينظر الى السماء لينادي الله الحق
الذي عرفتموه قبل الاله الذي انتم عليه
اليوم
.......
كيف ذلك يارجل اتقي الله
نحن نعبد الله ولا نعرف اله سواه
........
اذن تمعنو في الاتي
.....
عندما تذكرون الله قلبا او مضطرا
باكيا متضرعا ليس لك احدا سواه
 
فماذا يكون من ربكم هذا الذي دعيتوه
في النائبات
او
بماذا عودكم
هذا ان كنتم مازلتم تفتكرون
هذا الامر القديم قبل الوسائل الحديثه
 
اما كانت تاتيكم علامات من ربكم
للاطمئنان
منها
صمتا يكاد يكون فيه كلام
او رؤيه تكاد تقسم بحقيقتها رغم
انك لم تنال
او احساس يجعلك تبتسم تقول بعده
دون وجود احد مااكرمك ربي تطمنت
او يقين وثقه لانك ما تركت نداء
ربك ولا لحظه واحده
 
الم تكن الام تودع ابنها وهي تبكي
الم تكن تضل سنين او شهور تنتظر
خبرا واحدا او رساله
او مسافر من قريتها الى مكانه فتامنه
ليبلغها بحال ابنها او بنتها او من تحب
 
وكذلك الاب نفس النهج والاخ وغيرهم
لو كنتم ترون السماء حينها وتلك الكلمات الصاعده الما وشوقا وعذابا على الابن والابنه
او الغائب عن ذويه واحبابه
 
لفهمتم معنى كلامي
ولفهمتم معنى قول الله
وابيضت عيناه من الحزن وهو كظيم
............
لقد نسيت السماء تلك الكلمات الصاعده
منذ زمن بعيد
 
اتعتقدون ان الله قد ملها لانها
زاحمت السماء ليل نهار
 
فجلب لكم مايريحكم من ندائه
فوهبكم شهادة شكر وتفاني لما
قدمتم فاعطاكم اتصال اخر
غير الاتصال به لتطمئنوا
اذن
لا تتصلو عليه بعد اليوم
 
فلا تجوال لندائكم الى السماء
فالجوال سيبلغ نداءكم الان
الى من تريدون
فلا انتظار قاتل او ممل كالماضي
فان لم يستجب المطلوب
كرر  فقط
فلعله لم يسمع رنين هاتفك
او انتقل الى العمليه التاليه
فلدينا من اجلك شبكه
عنكبوتيه كامله
ما ان تدخل في شباكها لن تتركك
بعد ان تاخذ حاجتك
لان الانثى ستقتلك ان قررت الخروج
او الفرار منها الا بقدرة قادر
 
انها لا تجعل شباكها للزينه او لحاجتك فقط
بل لحاجتها اليك اكثر من حاجتك لها
انها تاتي بالاجيال بعد ان تغريك بالقدوم
اليها احقا هو اوهن البيوت
مالي اراه اعتلها قوه
هل لان العدو يفهم معنى كلام الله
اكثر مننا
لماذا يحاربنا باسلحتنا
كيف طوع كلمات القران ضدنا
ان القران لنا وان بيوت الاعداء
هي اوهن البيوت
وليس بيوت افكارنا
 
ان لم تفهمو قولي
فيااسفي على قومي
 
مبتغاكم القديم كان ركنكم الشديد
ومبتغاكم هذا هين لا يقيكم شر القادم اليكم
من ربكم الحق
 
فعندما ياتي من وكله الله بتدميرها
عندها
لن تستطيعو لها طلبا
وكيف تستطيعون وانتم لم تحيطو
بفاعلها خبرا
 
انه الدجال الذي سيخرج من غضبته
بعد ان تدمر كل وسائله التي عثاء في
الارض الفساد بها
 
فلا تواصل اجتماعي لكم بها
ولا تجسس لكم على حالات بعضكم
ولا له عليكم
 
عندها سيخرج بنفسه ليرى بعينه
من الفاعل ليحاصره وينتقم منه
 
سيخرجه الله من وكره
ليقضي عليه عيسى ابن مريم
......
انه اذكى البشر
انه السامري صاحب عجل بني اسرا ئيل
 
لا صغير ولا كبير
لا ذكر ولا انثى
الا وصار يظن ان الله جلب ما نحن فيه
من نعم وان الله انزلها للخلق ليصلو بالخلق
وينفصلو عن الخالق
 
من منكم يستطيع الانفكاك من شبكته
حتى هذا الكلام المرسل اليكم
عن طريق شبكته
مااجمل هذا الخير الذي بلغ الناس
في كل مكان
شكرا له ولاحسانه ومساعدة بني ادم
ليصلو ببعضهم
كل هذا الشكر لله صاعد وهو لايريد
اي شكر منكم فهو متفاني يفعل الخير
سرا لكي لا تعلم شماله بما انفقة يمينه
 
لو تفهمون معنى كلامي
لتعجبون من مكره ومراده
 
فقط قولو اللهم لا نستغني عنك
وعنه نستغني فاقضي عليه عنا
فانا نوكلك امره كله
في كل صغير شوه فطرته
وفي كل كبير  عيب شيبته
وفي كل رجل اخرج من طوعه
ابنته وزوجته واهل بيته
 
ياقومي
استبدلو الاتصال الارضي
بالاتصال السماوي
واملئوا السماء بنداء للحق
الذي كان عليه السابقين
ابائكم واجدادكم
.......    ...
ساختم لاذهب
لالقي صافرة الانذار على غيركم
فان اردتم النور لتبصرو
عليكم ان تتصلو بربكم
 
فان حبال الاتصال بالله اشد وامنع
من الاتصال بشباك العنكوت الهينه
التي بين ايديكم
 
ان هذا المزعوم بأطمئنانكم
واتصاله المدعوم بمرئياتكم
 
انه ليس بربكم
الا ترون انه اعور ذى شاشه واحده
يعرض لك اباك وامك ومن فقدت
بعد ان مات
الا ترى انه يستطيع بعلمه ان يعرض
عليك كل ما كان منك
وان يظهرك في كل عوالم الارض
دون عناء
الا ترى انه يخالف الفطرة التي
فطر الله الانسان عليها
 
لا عناء عليك وانت في جنته
سياره وسفينه وقطار وطائره
وسرر عليها متقابلين
ومن النساء ما تشاؤؤون ان تنظرون
ومن الولدان ما تريدون
ان تستمتعو بفطرتهم
على مايسمونه المواهب من جميع الدول
 
ومن الفاكهه ان شئتم زوجان
لا صيف يقيد ولا شتاء يمنع
فقط في جنته
ستجدون ماتشائون
 
الا ترون ان الذي يخالف
يدخله ناره
ويقطع عنه كل وسائل النعم
ويحاصره
حتى يتوسل اليه من يتوسل
لتعود عليهم تلك النعم من جديد
 
الله اكبر الله اكبر الله اكبر على دجله
وعلى حال نصبح فيه بتحيه لم يحي
بها الله رسوله
منذ ان تستقبل الصبح تمسك
دجالك المزعوم براحتك
فتصبح بالادعيه على الخلق 
وتذكرهم بالصلاة على النبي
كل جمعه
قوم لسان لا قوم فعل
اصبح ربكم اهون عليكم من ذكره بقلبكم
فتتابادلون ذكره باللسان دون القلب
 
ويحكم انتم لا تعلمون ما تفعلون
توقفو عن هذا كله
 
تدعو للناس بكلمات لم يستشعرها قلبك
وعندما يرسل الله رب السماء المحتاج
اليك تتعذره
 
والله لو تعلمون معنى اسم الله العزيز
لخفتم من ردها عليكم
 
الهذا الحد تذكرون رب السماء
بالقول فقط
ورب جنتكم وشهادتكم ووظائفكم
بالقول والفعل
والاجتهاد بكل شي
 
اااااه من الما لم يفهم معناه
رجال امة محمد

_________________
 لا عجب ان كان المضافين ( ١٠٠٠ ) او اكثر 
فالغايه دائما 
اثبات وجود الرقم (١ )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://night1.mam9.com
 
اااااه من الما لم يفهم معناه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملك لله الواحد القهار :: نجـــــــــــــــوم الارض والسماء :: نجم النجوم العملاق ( محمد بن عبد المطلب )-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: