الملك لله الواحد القهار
http://www.tarooti.net/upfiles/lyW69609.gif

الملك لله الواحد القهار

بقيادة الاه العرش رافع السماء باسط الارض- هو الله احد الله الصمد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤ احد
 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 نحن لا نقدح في فضل ابي بكر و عمر و عثمان صحابة نبي الرحمة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طه

avatar

عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 03/10/2018
الموقع : ارض المعبود الحق

مُساهمةموضوع: نحن لا نقدح في فضل ابي بكر و عمر و عثمان صحابة نبي الرحمة    الجمعة أكتوبر 05, 2018 12:15 am

نحن لا نقدح في فضل ابي بكر و عمر و عثمان صحابة نبي الرحمة محمد صل الله عليه و سلم المبشرين بالجنة
و المستخلفين على المسلمسن بالحق و الحكمة و العدل و قد سمّى الرسول صل الله عليه و سلم خلافتهم بالراشدة،
اللهم سلم عليهم و اهدنا لسراطك المستقيم الذي ترضاه لنا امين،
والاسلام دين حضاري لكل البشر لا فرق فيه بين عربي و أعجامي الا بالتقوى،
و العرب نبت منهم النّبي محمد صل الله عليه وسلم في فترة اجاد فيها العرب
 الشّعر باللغة العربية المباركة التي علمها جبريل عليه السلام
"حورس"
للنبي ادريس عليه السلام و بها علمه العلوم والكتاب المقدس الذي يقول
عنه الله الرقيم بالقران، و هي لغة الجنة
و اللغة التي ستعتمد عند ظهور المهدي لتصبح 29 حرفا كما بدات وقت النبي ادريس عليه السلام، و بها يبني المهدي القوة الحضارية الرابعة
و يبلغ بها العلم اقصاه،
 لم يتقاتل العرب المسلمون الا بفتنة اشعلها اليهودي الصهيوني اليمني ابن سبا          بمصر ضد الخليفة عثمان ابن عفان رضي الله عنه،اذكى فيها شهوة الحكم لدى الناس و التقاتل لاجله.
 لمياء بالكناني حفيدة الشهيدين زيد والحسين رضي الله عنهما
عرض عناصر أقل
 
 
وظل هذا الخاتم في يده حتى انتقل إلى الرفيق الأعلى، وعن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: { اتَّخَذَ رَسُولُ اللَّهِ صل الله عليه وسلم خَاتَمًا مِنْ وَرِقٍ وَكَانَ فِي يَدِهِ، ثُمَّ كَانَ بَعْدُ فِي يَدِ أَبِي بَكْرٍ، ثُمَّ كَانَ بَعْدُ فِي يَدِ عُمَرَ، ثُمَّ كَانَ بَعْدُ فِي يَدِ عُثْمَانَ،
 حَتَّى وَقَعَ بَعْدُ فِي بِئْرِ أَرِيسَ نَقْشُهُ مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ }
ففي ذات يوم كان عثمان رضي الله عنه يتوضأ من بئر يسمى بئر أريس، وأريس إسم لرجل يهودي وهو الذي حفر هذه البئر، فوقع الخاتم من يده، فأمرعثمان بنزح البئر، فأخذوا ينزحونه ثلاثة أيام ولم يجدوا له أي أثر،
 ثم حدثت الأحداث العظام، قال الباجوري: وفي وقوعه إشارة إلى أن أمر الخلافة كان منطوياً به، فقد تواصلت الفتن وتفرقت الكلمة وحصل الهرج، ولذلك قال بعضهم: كان في خاتمه صل الله عليه وسلم ما في خاتم سليمان من الأسرار،
 لأن خاتم سليمان لما فقد ذهب ملكه، وخاتمه صل الله عليه وسلم لما فقد من عثمان انتقض عليه الأمر وحصلت الفتن التى أفضت إلى قتله واتصلت إلى آخر الزمان. فكان هذا الخاتم فيه سر إلهي، أمان للأمة، وطمأنينه للحُكَّام، وسلام لجميع آل الإسلام طالما أن الحاكم أوالخليفه يحمل خاتم الحبيب صلوات الله وسلامه عليه، وعندما ضاع الخاتم جاءت الفتن التي لا تعد ولا تحد، هذا كان شأن خاتم الحبيب سيدنا محمد صل الله عليه وسلم.
اللَّهِ مِنْ أَيِّ شَيْءٍ أَتَّخِذُهُ؟ قَالَ: اتَّخِذْهُ مِنْ وَرِقٍ – فضة - وَلَا تُتِمَّهُ مِثْقَالا }

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نحن لا نقدح في فضل ابي بكر و عمر و عثمان صحابة نبي الرحمة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملك لله الواحد القهار :: هل تعلم لله سميا :: ما لا يعرفه كثير من الجن والانس-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: